بالمصرى
29 مايو 2010 3:00 م
الطرق تغير الجغرافيا .. وتغير مسارات الحياة .. وإذا كان طريق (سوهاج- أسيوط - البحر الأحمر) قد جعل للصعيد منفذا علي البحر .. منهيا (انغلاقا) امتد عبر التاريخ .. كان أهل الصعيد يتغلبون عليه بالهجرة إلي الشمال .. فإن هذا المشروع العظيم الذي افتتح الرئيس قطاعه الثاني يوم الخميس يدفع جنوب مصر إلي التفاعل مع شرقها .. ويحقق أحلاما طال أمدها .. ويجسد إنجازا فريدا بين إنجازات عصر الرئيس مبارك للصعيد.
17 أبريل 2010 3:00 م
تحرج السفير سليمان عواد، المتحدث باسم الرئاسة وسكرتير الرئيس للمعلومات والمتابعة، من أن يقتحم فترة نقاهة الرئيس في شرم الشيخ بكل هذا القدر من الخطابات التي ينبغي لسيادته أن يوقعها.. عددها في هذا اليوم كان 19 خطابا.. والرئيس لا يوقع خطابا بخط يده بدون أن يقرأه حرفا حرفا.. يدرك قيمة الوثيقة.. وأهمية توقيع رئيس مصر.. خصوصا لو كان من بينها سبعة خطابات موجهة من الرئيس إلي قادة دول منابع النيل السبع.
10 أبريل 2010 3:00 م
مرت ذكراها. ومضت السنون على رحيلها. لكنها كما هى «أيقونة» نضال.. وعلامة جهاد.. وأثر لا تطمسه السنوات «فاطمة اليوسف» التى تنسب إليها المجلة التى بين يديك.. صانعة الصحيفة اليومية التى أعدنا إصدارها بعد سبعين عاما من التوقف.. مؤسسة المدرسة التى تحمل اسمها وقيمها وتراثها وبريقها الذى لن ينطفئ
20 مارس 2010 3:05 م
المعادلة الآن بسيطة جدا .. ويجب ألا يهرب منها أحد: الحزب الوطني، صاحب الأغلبية يجب أن يتقبل عمليا، وليس نظريا فحسب أو بالشعار فقط، أن حفاظه علي مكاسبه مرتبط بحياة سياسية تعددية شرعية (فعالة) . وأحزاب المعارضة لابد أن تدرك أن حربها الشعواء علي الحزب ا
20 فبراير 2010 2:00 م
إليكم بعض الحقائق التى لن تدهش بالتأكيد أصحاب المقام الرفيع فى مجلس الدولة:

فى نهايه الخمسينيات، عينت السيدة الأولى فى النيابة الإدارية، وقد اتسع وجود النساء فى هذه الهيئة القضائية إلى أن وصلت السيدة التى عينت فى الخمسينيات إلى منصب نائب رئيس الن
30 يناير 2010 2:00 م
ما أروع الفرق بين نوفمبر ويناير.. بين ليلة 18 نوفمبر الكئيبة.. وليلة 28 يناير البديعة.. عشنا جميعا وقتا مملوءا بالمشاعر والانبساط.. واستمتع المصريون بساعات غير مسبوقة كرويا.. بعد مباراة تاريخية وفوز ساحق.. اهتزت لها العواصم العربية إلا قليلا.. وسهرت الشوارع في مختلف البلدان إلا قليلا.. وتمتع الجميع بانتصار مهول لايمكن أن ينسي.. حتي لو كانت الكأس القارية معلقة بمباراة الغد مع غانا.
9 يناير 2010 2:00 م
المتهمون يسلمون أنفسهم.. والنائب العام في قنا لايمكن لمسجل خطر أرعن، أيا ما كانت خلفيته أو مبرراته، هو ومن كانوا معه، أن يهزوا استقرار البلد.. أو أن يهددوا أمنه.. أو أن يعكروا ما بين المسلمين والأقباط من رباط ووشائج.. ولايمكن أن يؤدي ما وقع في نجع حمادي ليلة عيد الميلاد إلي مزيد من الغضب.. وتكريس الشقاق الطائفي في هذه المنطقة من جنوب مصر.

ما جري عمل إجرامي فظيع.. مدان ومرفوض من كل مصري.. أيا ما كان دينه أو نوعه وعمره أو موقعه أو انتماءه.. وهذا موقف يجب أن يتمسك به ويؤكد عليه الجميع.. وما ننت
31 أكتوبر 2009 12:00 م
صدق أو لا تصدق، وهذه ليست مبالغة، في مصر من أعلن تعاطفه مع الوزير محمد لطفي منصور، بعد أن قدم استقالته من منصبه.. قبل أيام.. في أعقاب حادث العياط ولست ضد هذه المشاعر، ومن جانبي الشخصي فقد طالبت بمحاسبة التراخي.. ولكني لم أطالب الوزير بأن يستقيل، غير أن هذه الحالة المتعاطفة تشير إلي التعقيد الذي تبدو عليه مشاعر الرأي العام..
24 أكتوبر 2009 12:00 م
إذا كانت إيران في الطريق إلي توقيع اتفاق يقضي بأن تحصل علي تخصيب منخفض لليورانيوم من خلال القوي الغربية.. وفق ما تقول أخبار ما قبل طبع هذا العدد فإننا نكون بصدد أكثر من احتمال.
26 سبتمبر 2009 12:06 م
لم تكن ليلة الخميس مثل ليلة الثلاثاء.
فى الثانية انتابنا شعور بالإحباط بعد أن خسر مرشح مصر الوزير فاروق حسنى فى سباق منصب المدير العام لمنظمة اليونسكو.
5 سبتمبر 2009 12:06 م
أن يكون شخص مثل عمر رضوان الله عليه .. لامواطن ولاحاكم .. ليس فقط نظام حكمه هو المستحيل .. عمر أمير المؤمنين نفسه مستحيل .. غير مسبوق وغير ملحوق .. وإذا كان نظام حكمه قد ارتبط بطبيعته .. فكيف بنا يمكن أن نتوهم أن طريقته في إدارة شئون الدولة يمكن أن تتكرر .. أو تستوحي .. أو تستلهم .. أو تقتبس .. أو تنقل.
29 أغسطس 2009 12:00 م
سيدنا عمر. حيرتنا مواصفاته الأسطورية.. وسيرته العامرة.. وعدالته غير المتخيلة. الخليفة الراشد الذي يمثل قدوة في نموذج الحكم وطريقة الإدارة.. واعتقد بعض الناس أنه يمكن أن يتكرر.. رغم أن زمانه قد مضي.. وعالمه قد انتهي.. وعصره قد ولَّي.. ولم يعد بين البشر من يماثله. لكنه بقي حلما

2 من 2 صفحة
<  1  2  

Design and Development by Microtech